16 نوفمبر، 2020 - 10:54

عامل بالجزائرية للمياه يقطع الماء إنتقاما من السكان

أقدم عامل بالجزائرية للمياه على قطع الماء الشروب عن تجمع سكاني بأكمله “زكارة” في احد المواطنين بولاية عن تموشنت

التصرف الفرعوني المشين الدي حول حياة عائلات باكملها لجحيم في غياب الماء ، أجبر البعض السكان على إستعمال الماء من النهر الملوث بشاطئ تارقة ناحية اولاد بوجمعة

وحسب ما ورد “الجزائر1 ” فان السبب المباشر لانقطاع الماء هو خلاف شخصي بين احد السكان و مسؤول بوحدة الجزائرية للمياه ببلدية اولاد بوجمعة ولاية عين تموشنت الدي يحاول الانتقام من السكان بقطع الماء الشروب لما يزيد عن أسبوع ، رغم أن برنامج توزيع محدد ب 3 مرات في الأسبوع

يحدث هدا في الجزائر العميقة التي تكافح من أجلها حكومة الرئيس تبون لاخراج مناطق الظل الى النور وفك العزلة عنهم بتوفير اساسيات الحياة

ف.م

16 نوفمبر، 2020 - 10:40

اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان تطالب بحماية المدنين

دعا رئيس اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان, أبا الحيسن,اللجنة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب ورئيسها, بإجراءات فورية لحماية المدنيين الصحراويين تحت الإحتلال المغربي, مناشدا إياها بزيارة المناطق المحتلة من الجمهورية الصحراوية على نحو السرعة, للوقوف على أشكال الإنتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان الجارية هناك أمام سمع وأبصار العالم دون عقاب.

حذرت اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان في رسالتها من السلوكيات غير المسؤولة التي تمارسها سلطات الإحتلال المغربية تجاه المدنيين الصحراويين خلال هذه الفترة وأبدت قلقها من التصعيد الجديد للإنتهاكات المغربية ضد المدنيين الصحراويين بالجزء المحتل من الجمهورية الصحراوية بعد فرض حصار ومداهمة منازل الصحراويين وقمع المظاهرات السلمية.

كم طالبت بضرورة إتخاذ الإجراءات الفورية لحماية المدنيين الصحراويين تحت الإحتلال المغربي, وفقا للميثاق الإفريقي لحقوق الإنسان والشعوب والإتفاقيات الدولية ذات الصلة.

 

ميلس عبد الرؤوف

16 نوفمبر، 2020 - 10:29

هذه هي القنوات الناقلة لمباراة الخضر امام زيمبابوي

ستكون المباراة منقولة عبر قنوات “بي إين سبورتس” الفرنسية عبر القمر الصناعي “أسترا” و   أيضا عبر قنوات “بي إين سبورتس” عبر القمر الصناعي “نايل سات”.

15 نوفمبر، 2020 - 23:10

زيطوط يبيع عرضه لملك “الزطلة”..!

اعتبر العضو المؤسس في حركة “رشاد”، والديبلوماسي السابق الخائن العميل المتصهين، محمد العربي زيطوط، أن جبهة البوليساريو “ما كانت أن تقدم على أي خطوة في خلافها مع المغرب من دون موافقة من الجنرالات في الجزائر”،في تزلّف واضح و فاضح و تقبيل بانتشاء و نشوة لا تُضاهى صباط الملك المغربي محمد السادس و تمسحّه به نيلًا للبركة…!.

وأكد هذا الخائن العميل “قواد فرنسا و المغرب” الذي يقيم في لندن أن “الحرب إذا اندلعت ستكون خطرا على المنطقة برمتها، وستكون خطرا على الشعبين، وربما تؤدي إلى حرب واسعة، وليس للشعبين أي فائدة في أن تقوم حرب بين المغرب والجزائر، وبالتأكيد فإن أحرار الجزائر لن يقبلوا بأن يكون هناك توتير زائد لما هي عليه المنطقة”.

 

جهاد أيوب

15 نوفمبر، 2020 - 23:02

ملك المغرب يتخبط بعد قرار البوليساريو

أكد الضابط المغربي السابق في سلاح الجو, مصطفى أديب, أن “الجيش المغربي يعيش في حالة من الارتباك والتخبط غير مسبوقة”, بعد قرار جبهة البوليساريو نهاية الالتزام باتفاق وقف إطلاق النار بعد خرقه من نظام المخزن.

وأكد الضابط المغربي, حسب عدة مصادر إعلامية صحراوية اليوم الأحد, أن “أخبار من وسط القوات المسلحة المغربية, تفيد بأن الملك المغربي يجد صعوبات تنظيمية و لوجيستيكية في إعادة نشر الجنود بمختلف نقاط الجدار. و إرتباك واضح ينتج عليه مبيت الجنود في الطرقات و نقاط تغيير وسائل النقل, بلا اكل او ماء او حتى أغطية”.

وكان رئيس الجمهورية الصحراوية, القائد الأعلى للقوات المسلحة, إبراهيم غالي, قد أصدر يوم أمس السبت, مرسوما رئاسيا يعلن من خلاله نهاية الالتزام بوقف إطلاق النار الموقع بين جبهة البوليساريو و المملكة المغربية سنة 1991, بعد إقدام المغرب يوم الجمعة على خرق اتفاق وقف إطلاق النار من خلال الهجوم على المدنيين المتظاهرين سلميا أمام ثغرة الكركرات غير الشرعية, وفتح ثلاث ثغرات جديدة ضمن الجدار العسكري المغربي, في انتهاك سافر للاتفاق العسكري رقم 1 الموقع بين الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب والمملكة المغربية تحت إشراف الأمم المتحدة”.

وكشف أيضا خريج المدرسة الملكية العليا للطيران أن الجيش المغربي يعيش حالة من “التخبط في توزيع الأسلحة الفردية و المؤونة على الجنود, و الخوف من إنفلات التحكم فيها”.

15 نوفمبر، 2020 - 22:53

نظام المخزن المغربي يُجند 5000 ذبابة إلكترونية ضد الجزائر…!

محاولة منه للتأثير على الرأي العام الجزائري،يسعى المغرب لتحييد موقف الجزائريين و عدم تأثرهم بالحرب الظالمة على الصحراويين العُزل بتجنيد ما يربو عن 5000 شخص من الذباب الإلكتروني بغية زرع الشك في نفوس الجزائريين والتأثير على الرأي العام الجزائري أولًا والصحراوي صاحب القضية التحررية ثانيًا، وهو من شأنه إفساد تعليقات الجزائريين على أغلب الصفحات في طرحها الداعم للقضية الصحراوية العادلة والرامية إلى استقلال البلاد.

ومن المتعارف عليه ، عند دخول أي طرف في الحرب يستعمل شتى الطرق والوسائل لكسب المعارك لصالحه، بتأثيره على الطرف الآخر وزرع البلبلة وزعزعة الثقة في النفس، لكن المغرب بدخوله هذا المستنقع لن يخرج منه سالمًا، كيف لا وهو منذ بداية هجومه على الأبرياء لقي ردا عنيفا من طرف أصحاب الأرض والراغبين في أخذ حقهم من مستعمر مسلوب حقه في الضفة الشمالية من بلاده.

ورغم كل هذا، فالشعب الجزائري لا ولن يتوانى ولو لثانية واحدة عن دعمه للقضية الصحراوية، لأنه ببساطة شعب مؤمن بحرية الغير في العيش بسلام فوق أرضه، حتى ولو استعمل نظام المخزن أكثر من 5 ملايين من الذباب الإلكتروني ، لأن مصير الذباب دوما الموت حتما فهو لا يعمر طويلًا.

جهاد أيوب