19 مايو، 2019 - 22:42

فرنسا تتطاول على الجيش الجزائري

مُجددًا لا تزال فرنسا الحاقدة تتطاول على الجزائر و تبدي وجهها الحقيقي و عدم إرتياحها لما يحدث في الجزائر منذ بداية الحراك الشعبي في 22 فيفري الماضي و الذي تسبب في الإطاحة بنظام بوتفليقة الموالي لها و ما خلفه من تداعيات قلصت من هامش مناورة الإليزي بالبلاد،

خاصة بعد إقدام السلطة القائمة على الزج بكبار رموز النظام البوتفليقي البائد ،في صورة السعيد بوتفليقة،الجنرالين توفيق و طرطاق و رجال الأعمال من أمثال علي حداد و إيسعد ربراب و حتى زعيمة حزب العمال لويزة حنون،في السجن و مباشرة محاكماتهم أمام القضاء و هي المحاكمات التي طالت حتى أحمد أويحي و عبد المالك سلال و آخرين يُعتبرون من “أذناب فرنسا”.

مجلة “جون أفريك” الفرنسية كتبت في “افتتاحية” آخر عدد لها بعنوان ” الجزائر: الثورة التي صادرها أحمد قايد صالح “بقلم الصحفي مروان بن ياحمد-رئيس تحرير المجلة-إدعت فيها-كذبًا و بهتانًا-بأن نائب وزير الدفاع الوطني رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق أحمد قايد صالح إستولى على مقاليد السلطة بالجزائر،بالرغم من أن الإحتجاج الشعبي الذي دفع بالرئيس عبد العزيز بوتفليقة إلأى الإستقالة لم يتعثر.

و قالت المجلة -المقربة من دوائر القرار الفرنسي-بأن إستيلاء قايد صالح على السلطة “أدى إلى تطهير أقل بدافعًا من التعطش إلى العدالة فقط من خلال بقائه ورغبته في الانتقام من حاشية سيده السابق-في إشارة إلى بوتفليقة-“.و هو تطاول خطير لكن يُمكن تفهمه على إعتبار أن فرنسا لم يعد لها موطئ قدم بالجزائر و الكلمة الفيصل فيها،لأن كل كلابها و جراءها ما عاد بإستطاعتها إلا النباح.

عمّــــار قـــردود

19 مايو، 2019 - 17:39

رئيس الدولة يُخاطب الجزائريين عن طريق رسالة..!

وجه رئيس الدولة المؤقت، عبد القادر بن صالح ،اليوم الأحد رسالة إلأى الجزائريين بمناسبة اليوم الوطني للطالب المصادف لــ19 ماي من كل سنة ،فيما يلي نصها الكامل:

“بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على اشرف المرسلين وعلى أله وصحبه الى يوم الدين أيتها المواطنات الفضليات، أيها المواطنون الأفاضل، أبنائي وبناتي الطلبة.

نحتفي هذه السنة بذكرى يوم الطالب، ذلك اليوم المشهود من عام 1956، الذي آثر فيه طلبة الجامعات والثانويات مغادرة مقاعد الدراسة للالتحاق بصفوف الثورة المظفرة. ذكرى عزيزة علينا نجدد العهد بها كل عام، وهي تحملُ في ثناياها معاني التحدي والالتزام، وملامح ذكرياتٍ لا ينبغي قطُّ نسيانها.

إنها ذكرى غالية تدعونا جميعًا، شيبا وشبانا، رجالًا ونساءً، إلى تمثل معانيها ودلالاتِها، إذ تغلبت يومها مصلحة الشعب ومصيرُه على المصالح الشخصية، وتجلى نُكران الذات في أبهى صوره وأنبلها لدى الطلبة الجزائريين، وكان الجَزاءُ نصرًا من الله محققا.

إن شعبًا أنجبَ طلبةً من طِينَة جيل نوفمبر 1954،عجلوا بتحريره من رِبقَة الاستعمار ودحر أعتى آلة استدمارية في القرن العشرين، وأنْجبَ اليوم طلبةً يحمِلون همومه ويعبرون عن آماله، لهو شعبٌ لا يُقهَر ولا يَموت.

أيتها الـمواطنات الفضليات، أيها الـمواطنون الأفاضل، أبنائي وبناتي الطلبة، تعيش بلادنا مرحلة تبشر بآفاق واعدة في مستقبلٍ عنوانُه الكفاءة والاستحقاق، وسِمتُه المثابرة والعطاء للوطن، تعودُ فيه الكلمة للشعب السيد لاختيار حُكامه في ظل ضمانات حقيقية لمنافسة نزيهة وعادلة، بما يُرسي دعائم حكم راشد، ويوطد دولةَ الحق والقانون ويعزز المشاركة المجتمعية ويأخذ بيد الشعب إلى عهد جديد في مسيرته الحضارية والتنموية نحو الرقي والازدهار.

لقد كان لطلبتنا في هذه الهبة دور ريادي، فتقدموا الصفوف وطبِعوا بالنضج مسيراتهم التي عبروا من خلالها عن وعيِهم برهانات المرحلة الحساسة التي تمر بها بلادنا، وعن إدراكهم لحجم التحديات التي تنتظرهم. فمرحى لهم بهذا التميز الذي أبهروا به العالم قاطبة حتى أضحوا مثالاً يحتذى به ، وقدوة للمناضلين في كل أقطار العالم.

إن قدر الجزائر اليوم كقدرها بالأمس، “ما حل عُسرٌ بها أو ضاق متسع إلا وبيسر من الرحمن يتلوهُ”، ستنهض من كبوتها وتخرُج من مِحْنتها معافاة صلبةً بإذن الله، بفضل المخلصين من أبنائها البررة الذين تجردوا من هوى النفس وأقبلوا بعزمٍ على بناء وطنهم، لكي ينعم شعبُهم بالأمن والاستقرار وبالسكينة والازدهار.

لذا، يتحتم على كل مُخلِص غيورٍ على وطنه أن يرتقي إلى مستوى أسلافه الذين قدموا حياتهم فداءً للجزائر، وأن يكون عامل بِناء وعُنصر جمَع، فتلتقي النوايا الحسنة على مسلك يضعُ الجزائر على أعتاب مرحلة جديدة تتفرغ بعدها طاقاتُ الشعب لإعمار البلاد وتنميتها.

فعلى بناتي الطالبات وأبنائي الطلبة، وقد أدركوا تحديات الحاضر ورهانات المستقبل، أن يوجهوا جهودهم صوب تحصيل عِلْمي رصين، ويمضوا بعيدًا في رفع تحدي البحث العلمي والتطوير التكنولوجي بالمثابرة والاجتهاد، خاصة وأن عالمَنا اليوم يعيشُ تنافسًا شديدا حول مصادر المعرفة والعقول المبدعة، وتسابقًا محمومًا على امتلاك أرقى براءات الاختراع وأجود الإبداعات العِلمية.

وبما أن بلادنا تملك اليوم والحمد لله إمكانات و مقدرات لا يستهان بها في كثير من المجالات، فهي مؤهلة، إذا ما تضافرت الجهود وشمرت السواعد، لأن تكتسب أدوات معرفية وقدرات علمية كافية لخوض معركتها التنموية بجدارة واستحقاق.

وفي الختام أهنئ بناتي الطالبات وأبنائي الطلبة بهذه المناسبة، متنميا لهم كل التوفيق في مشوارهم العلمي، وأن تقر أعينُ أوليائهم بنجاحهم، وأدعو الله أن يحفظ بلدنا من كلِ مكروهٍ وأنْ يحمي شعبنا من كل سوءٍ وأن يرحم شهدائنا الأبرار وأن يُعيد علينا كل ذكرى بالخير والبركة إنه ولي ذلك وعلى كل شيء قدير.

تحيا الجزائر

والمجد والخلود لشهدائنا الأبرار”.

-التحرير-

19 مايو، 2019 - 16:05

بالفيديو…جزائريون يستهزئون بولد عباس في قارعة الطريق…!

تفاجئ الأمين العام السابق لحزب جبهة التحرير الوطني،جمال ولد عباس،بإحاطته من طرف عدد من المواطنين من كل جانب و هو على الطريق بإحدى شوارع الجزائر العاصمة،بعد أن إضطر سائقه أن يُوقف السيارة التي كان على متنها ولد عباس بسبب الإزدحام المروري،خاصة بعد أن أصبح ولد عباس مواطنًا عاديًا و ليس مسؤولاً ساميًا ترافقه مصالح الأمن لفتح الطريق أمامه.

و قد كان ولد عباس في موقف محرج للغاية و لا يُحسد عليه،خاصة في ظل قيام بعض الجزائريين بالسخرية منه و الإستهزاء به و طرح عليه أسئلة من قبيل:”هل أنت مع الحراك”،و “كيف هي أحوال الرايس-في إشارة إلى بوتفليقة-“،”من هو أمين عام الأفلان حاليًا” و “كليتو لبلاد”،و لم يستطع ولد عباس الرد عليهم و كان في كل مرة يطلب من سائقه بالسير لكن الطريق كانت مزدحمة.

عمّــــار قـــردود

19 مايو، 2019 - 13:32

مرشحان لخلافة علي حداد على رأس “الأفسيو”

قررت اللجنة الخاصة على مستوى منتدى رؤساء المؤسسات،تنظيم انتخابات بتاريخ 24جوان المقبل ،وذلك لانتخاب خليفة رئيس الافسيو السابق ،علي حداد .

و أكد بيان منتدى رؤساء المؤسسات، اليوم الأحد، رسميا أن كل من “عاقلي محمد سامي” و”خليفاتي حسان” ، قد أودعا ملفيهما للترشح لمنصب رئيس المنتدى.

 

صوفيا بوخالفة

19 مايو، 2019 - 12:11

قايد صالح بالناحية العسكرة الرابعة بورقلة هذا الأحد

يقوم نائب وزير الدفاع الوطني ، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي ، الفريق أحمد قايد صالح، اليوم الأحد، بزيارة عمل و تفتيش إلى الناحية العسكرية الرابعة بولاية ورقلة .

و حسب ما جاء في بيان لوزارة الدفاع الوطني ” سيقوم قايد صالح خلال هذه الزيارة بالإشراف على رمايات المراقبة، طبقا للتوجيهة العملياتية. كما سيعقد لقاءات توجيهية مع إطارات وأفراد الناحية العسكرية الرابعة “.

 

صوفيا بوخالفة

19 مايو، 2019 - 11:32

أمطار رعدية على معظم ولايات الوطن

تتوقع مصالح الأرصاد الجوية، اليوم الأحد، أجواء غير مستقرة على المناطق الشمالية للوطن ، هذا بسبب قدوم اضطراب جوي ضعيف النشاط محمل بالأمطار .

في حين ستشهد المناطق الشرقية و الوسطى أجواء مغشاة إلى غائمة بسحب كثيفة محملة بأمطار أحيانا تكون غزيرة ورعدية وتمتد إلى غاية يوم غد الاثنين ، الرياح ستكون قوية تصل سرعتها إلى 50 كلم/سا على المناطق الداخلية والسواحل الغربية ، و تصل إلى 40 كلم/ سا على الصحراء . أما الولايات الغربية والوسطى الغربية ستعرف أجواء من صافية إلى مغشاة بسحب أحيانا كثيفة طيلة اليوم ، بالنسبة للمناطق الجنوبية ستشهد أجواء صافية ما عدا تشكل السحب الرعدية على الجنوب الغربي والشرقي تؤدي إلى تساقط أمطار رعدية.

درجات الحرارة تتراوح ما بين 22 إلى 26 درجة على المناطق الساحلية ، وما بين 20 إلى 29 درجة على المناطق الداخلية ، وما بين 28 إلى 40 درجة بالجنوب .

 

صوفيا بوخالفة

عاجل