5 يوليو، 2018 - 22:08

فضيحة..رمز “الماسونية” فوق مسجد الجزائر الأعظم

تناقل رواد شبكات التواصل الاجتماعي في المدة الأخيرة صور لمهندسين في البناء والمعمار وهم فرحين برفع ووضع الهلال المذهب فوق قبة مسجد الجزائر الأعظم او مسجد الرئيس عبد العزيز بوتفليقة كما يسميه البعض

لكن القليل من ركز في شكل الهلال وبعض تفاصيله التي تأكد ان الهلال لا علاقة بالرمز الذين الإسلامي ,بل هو رمز الماسونية الذي تعود جدوره الى “اله القمر” الوثني , كان يعبد في زمن سيدنا سليمان عليه السلام وامتدت الى اليوم تحت غطاء الماسونية العلمية او حزب الشيطان

هذه الفضيحة التي تعد من العيار الثقيل من خلال هلال مسجد الجزائر الأعظم المتجه الى الأعلى ويتوسطه عمود يمثل ديانة أخرى  , ولا علاقة له بهلال الإسلام الذي يكون مائل الى اليمين و بعض الأحيان تتوسطه نجمة .

وهو الشيئ نفسه الذي حدث في مكة المكرمة حين شن بعض علماء هجوماً على السلطات الدينية السعودية بسبب وضهعا مآذنة على الحرم المكي تتضمن هلالاً يتجه طرفاه إلى الأعلى في تعبير عن قرني الشيطان.

وقال العلماء إن ذلك يعتبر تحريف شيطاني لدين الإسلام ورموزه ومعانيه أن يوضع هلال أفقي يتجه طرفاه الي الأعلى ممثلا لرمز «لوسيفير الشيطان» الماسوني ، أو رمز السبابه والخنصر باليد.

ونه بعض العارفين بأمور البحث الديني من خلال موقع “الجزائر1”  أن هذا الرمز الذي وضع فوق قبة مسجد الجزائر الأعظم  ليس من دين الاسلام في شئ، ولايوجد في دين الاسلام ما يقول بوضع الهلال افقي وطرفيه متجهين لأعلي كما في رموز الماسونيه والتي لاتمثل الا قرن الشيطان

فمن المسؤول عن وضع رمز من رموز الماسونية العالمية فوق ثالث اكبر مسجد في العام ,وهل فعلا هنالك جهات دينية تشرف على انجاز مسجد الرئيس الذي صرف عليه ملايير الدولارات ..؟؟

وفي السياق ذاته فقد سبق وان كشف وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى أن مشروع جامع الجزائر الأعظم الذي دخل مرحلة  التزيين  و الزخرفة سيسلم مع نهاية 2018 .

وأوضح عيسى في كلمة له حينها  أنه تم الدخول حاليا  في مرحلة التزيين و الزخرفة للمسجد وهي عملية تتم بالتشاور مع المهندسين في  التزيين و الخطاطين  لضبط التصاميم الداخلية و الخارجية

التحرير

5 يوليو، 2018 - 19:53

حركة في سلك قادة النواحي العسكرية

كشف مصدر عسكري مطلع لــــ”الجزائر1” أن رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة و بصفته القائد الأعلى للقوات المسلحة و وزير الدفاع الوطني قد قرر إجراء حركة في سلك قادة النواحي العسكرية خلال الأيام المقبلة.

و بحسب ذات المصدر فإن الحركة المقررة ستشهد تغير قادة 3 أو 4 نواحي عسكرية،كما أنه من المتوقع إجراء تغييرات في بعض قيادات بعض فروع الجيش الشعبي الوطني. و الجدير بالذكر أن هذه الحركة المرتقبة في سلك قادة النواحي العسكرية كانت مقررة سنة 2017 و سبق لموقع “الجزائر1” الكشف عنها و إنفراده بذلك الخبر لكنها تأجلت لأسباب غير معروفة أو معلنة.

عمّـــــــار قــــــردود

5 يوليو، 2018 - 16:46

لهبيري يجد مهام بعض رؤساء أمن الولايات

كشف مصدر أمني مطلع لــــ”الجزائر1″ أن المدير العام الجديد للأمن الوطني العقيد مصطفى لهبيري قد قرر القيام بحركة تغيرات واسعة لجهاز الشرطة من خلال إنهاء مهام عدد كبير من رؤساء أمن بعض الولايات و الدوائر و كبار المسؤولين البارزين في الشرطة خاصة القربين من سن التقاعد .

و بحسب ذات المصدر فإن العقيد لهبيري قد قرر تجميد مهام عدد كبير من رؤساء أمن الولايات و الدوائر في إنتظار إقالتهم أو تحويلهم نحو ولايات أخرى،و أنه بصدد القيام بحركة واسعة و هامة في سلك رؤساء أمن الولايات و الدوائر خلال الأيام القليلة المقبلة لتعيين شباب جدد و التمكينهم من الارتقاء الى مناصب مهمة .

عمّار قردود

5 يوليو، 2018 - 16:09

مناد نوبة قائدًا للحرس الجمهوري..؟

كشف مصدر عسكري مطلع لــــ”الجزائر1″ أن القائد العام السابق للدرك الوطني اللواء مناد نوبة و الذي تم إنهاء مهامه البارحة من طرف رئيس الجمهورية و عين مكانه العميد غالي بالقصير قد تم إستدعاءه إلى مهام أخرى و لم يتم إحالته على التقاعد.

و بحسب ذات المصدر فإن اللواء مناد نوبة سيتم تعيينه قريبًا قائدًا للحرس الجمهوري مكان الفريق علي بن علي الذي طلب إحالته على التقاعد. و من المرتقب أن يصدر بيان جديد عن رئاسة الجمهورية يقضي بتعيين اللواء مناد نوبة في منصبه الجديد.

عمّار قـردود

 

5 يوليو، 2018 - 15:17

السفير الأمريكي يحتفل بعيد استقلال الجزائر

بلغ موقع “الجزائر1” ان السفير الأمريكي “جون دي روشي” , احتفل اليوم الخميس بالذكرى الـ 56 لاستقلال الجزائر تزامنا مع 5 جويلية.

ونشر السفير الأمريكي صورا أثناء زيارته للكشافة الإسلامية وصورة لمجموعة الـ 22 التاريخية. وأرفقها بتعليق قال فيه:” قمت بزيارة القيادة العامة للكشافة الإسلامية الجزائرية، التي لعبت دورا هاما في تحرير الجزائر.

5 يوليو، 2018 - 14:57

بالفيديو..الرئيس يترحم على شهداء الاستقلال

في ظهور جديد لرئيس الجمهورية، ترحم اليوم، السيد عبد العزيز بوتفليقة، بمربع الشهداء بمقبرة العالية بالجزائر العاصمة، على أرواح الشهداء بمناسبة الذكرى الـ56 لعيدي الاستقلال والشباب.

حيث استعرض تشكيلة من الحرس الجمهوري أدت له التحية الشرفية، ووضع إكليلا من الزهور أمام النصب التذكاري وقرأ فاتحة الكتاب، ترحما على أرواح شهداء ثورة التحرير المجيدة.