15 أبريل، 2019 - 11:58

قناة علي حداد تستضيف المتحول الجنسي “جاد وهبي”

في الوقت الذي يستعد فيه الجزائريين لشهر رمضان الفضيل بالصلاة و العبادات،أعلن متحول جنسيًا جزائريًا يُدعى “جاد وهبي” عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي أن إحدى القنوات التلفزيونية الخاصة المملوكة لأحد رجال الأعمال المعروفين استضافته في برنامج “الكاميرا الخفية” المزمع عرضها في شهر رمضان الفضيل.

و في حال تأكد ما زعمه هذا المتحول الجنسي الذي له شهرة عربية و عالمية كبيرتين،فإنها ستعتبر سابقة أولى و خطيرة من نوعها في الجزائر،حيث درجت بعض القنوات الخاصة التي تدعي أنها كبيرة على التطرق إلى مواضيع تنافي الإسلام و القيم الاجتماعية خاصة في رمضان لتحقيق نسبة مشاهدة قياسية.

هذا و نشير إلى أن ظاهرة التحول الجنسي قد غزت بقوة مجتمعاتنا العربية و بصورة كبيرة، والمؤسف و الغريب أن مثل هذه العمليات لا تحدث لأغراض طبية بل بهدف العمل في الدعارة و تحقيق الشهرة و الانتشار و بحثًا عن الأضواء.

و بحسب بعض خبراء الاجتماع لـــ”الجزائر1″ فإن قدوة هؤلاء المتحولين جنسيًا،هي المطربة اللبنانية “هيفاء وهبي” ملكة الإغراء في الوطن العربي،حيث سبق و أن ظهر متحول جنسي فلسطيني إسمه “هيفا ماجيك” و حاز على شهرة كبيرة،ليأتي المتحول الجزائري “جاد وهبي”-المنحدر من ولاية معسكر-،لكن الغريب أنه يعشق نانسي عجرم،و المثير في كل هذا أن جاد يتابعه الملايين و مشهور بهجومه على نجوم الفن و الغناء.

فهل ستتجرأ قناة “دزاير تيفي” و تقوم بعرض الحلقة الخاصة بالمتحول الجنسي “جاد وهبي” في برنامج “الكاميرا الخفية” في رمضان المقبل؟ أم أنها ستتراجع بعد أن أثار الموضوع ضجة كبيرة لدى الجزائريين الذين يرفضون متابعة مثل هذه المواضيع “الداعرة” و غير الأخلاقية المتهمة بإفشاء الفاحشة و نشر الإنحلال الخلقي في المجتمع الجزائري المحافظ.

عمّــــار قـــردود

15 أبريل، 2019 - 11:28

الارصاد تحدر من ارتفاع درجات الحرارة

حدرت مصالح الارصاد الجوية من ارتفاع درجات الحرارة تصل الى 35 درجةمئوية علىالولايات الشمالية للوطن 

وتتوقّع مصالح الأرصاد الجوية أن تكون الأجواء على المناطق الغربية والوسطى مشمسة وصافية على العموم.

غير أن بعض السحب ستميز السواحل الشرقية خلال الصبيحة لتتلاشى وتصبح الأجواء من صافية إلى مغشاة جزئيا.

في حين على المناطق الجنوبية اجواء من صافية إلى مغشاة جزئيا مع رياح غربية تصل سرعتها إلى 30 كلم/سا.
درجات الحرارة تتراوح ما بين 21 إلى 34 درجة على المناطق الساحلية وما بين 20 إلى 33 على المناطق الداخلية ومن 26 إلى 36 درجة بالجنوب.

س.مصطفى

15 أبريل، 2019 - 10:45

رسميا..إستدعاء الهيئة الإنتخابية يوم 4 جويلية

علم موقع الجزائر1 انه سيتم إستدعاء الهيئة الإنتخابية لانتخاب رئيس الجمهورية يوم الخميس 4 جويلية حسبما صدر في العدد الأخير من الجريدة الرسمية.

وذلك بناء على تصريح المجلس الدستوري المؤرخ في 27 رجب عام 1440 الموافق لـ 3 أفريل 2019.

والمتعلق بالشغور النهائي لرئاسة الجمهورية، حيث وبعد الإطلاع على تقرير اللجنة البرلمانية المشتركة.

الذي يفيد أن البرلمان المنعقد بغرفتيه المجتمعتين معا قد أخذ علما بشغور النهائي لرئاسة الجمهورية بسبب الإستقالة.

س.مصطفى

15 أبريل، 2019 - 10:25

وزير الشؤون الدينية يأمر بختم القرآن الكريـم فـي صلاة التراويح

نفى وزير الشؤون الدينية والأوقاف، يوسف بلمهدي، أن يكون قرار رفع التجميد عن اللجان المسجدية بهدف التسلط على الإمام، كما يقال ويروج له، كون الإمام يعمل ضمن قوانين الجمهورية المحددة واللجنة المسجدية تعمل ضمن قوانينها. و أكد أنه جاء لإنهاء المشاكل العالقة في تسيير المساجد وتهيئتها لشهر رمضان.

وقال الوزير خلال إشرافه على برنامج الندوة الوطنية لإطارات قطاع الشؤون الدينية والأوقاف الخاص بتحضيرات شهر رمضان.إن رفع التجميد عن اللجان المسجدية واستبشرت به جموع المصلين، لأنهم حاولوا رفع المشاكل التي كانت عالقة لتسيير المساجد وتهيئتها لرمضان.

وتساءل الوزير “من يريد القول إنهم يريدون التسلط على الإمام؟، مع العلم أن الإمام يعمل ضمن قوانين الجمهورية المحددة واللجنة المسجدية تعمل كذلك ضمن قوانينها.وبالتالي لا يسمح أن يتسلط على الإمام ولا يسمح أن تفرض عليه أشياء كما يتصوره البعض”. ومن جهة أخرى، أعلنت الوزارة عن جملة من الإجراءات المتخذة تحضيرًا لشهر رمضان.والتي عرضت على الوزير الأول في مجلس الحكومة، والتي من بينها دعوة أئمة مساجد الجمهورية إلى ختم القرآن الكريم كاملاً في صلاة التراويح، مع مراعاة التخفيف وضبط التهجد بالمساجد لضمان وحدة الصف وأمن المواطن.

كما دعت الوزارة إلى تهيئة المساجد وتنظيمها وتزيينها بالمصابيح الاقتصادية والرايات الوطنية وإعادة ضبط مكبرات الصوت، وفقا للمعايير المعمول بها.وكذلك تنظيم حملات تحسيسية قبل بداية الشهر حول التضامن والتكافل وحث التجار على ضرورة التحلي بأخلاق وآداب التعاملات التجارية، خلال الشهر الفضيل، بالتنسيق مع القطاعات المعنية.كما حثتهم على ضرورة الالتزام بمواقيت الأذان وفق الرزنامة الرسمية، لاسيما صلاتي الفجر والمغرب.

-التحرير-

15 أبريل، 2019 - 10:08

الصيف يدخل مبكرًا و يسبق رمضان..!

يبدو أن فصل الصيف يرغب في الدخول مبكرًا هذه السنة،بالرغم من أن موعده الطبيعي لم يحن بعد،و كأني به-أي الصيف-يُريد مسابقة شهر رمضان الفضيل الذي بقيت له حوالي 20 يومًا ،حيث أفادت مصالح الأرصاد الجوية في نشرية لها أن الولايات الشمالية للوطن ستشهد أجواء صافية ومشمسة ، مع تسجيل درجات حرارة تصل إلى 35 درجة مئوية.

وتتوقّع مصالح الأرصاد الجوية أن تكون الأجواء على المناطق الغربية والوسطى مشمسة وصافية على العموم. مع وجود بعض السحب التي ستميز السواحل الشرقية في الصباح لتتلاشى وتصبح الأجواء من صافية إلى مغشاة جزئيًا.أما على المناطق الجنوبية فالاجواء ستكون صافية إلى مغشاة جزئيًا مع رياح غربية تصل سرعتها إلى 30 كلم/سا.

و من المنتظر أن تتراوح درجات الحرارة ما بين 21 إلى 34 درجة على المناطق الساحلية وما بين 20 إلى 33 على المناطق الداخلية ومن 26 إلى 36 درجة بالجنوب.

عمّــــار قـــردود

14 أبريل، 2019 - 18:15

قايد صالح يرد على حفتر..

يقوم الفريق أحمد قايد صالح،نائب وزير الدفاع الوطني رئيس أركان المجلس الوطني الشعبي،بداية من يوم غد الاثنين،بزيارة عمل وتفتيش للناحية العسكرية الرابعة بورقلة تدوم ثلاثة أيام 15-18 أفريل 2019.

و سيشرف قايد صالح خلال هذه الزيارة على تنفيذ تمرين تكتيكي بالذخيرة الحية، يهدف لمراقبة المرحلة الثانية من التحضير القتالي،ويتفقد بعض الوحدات، ويعقد لقاءات توجيهية مع إطارات وقادة الناحية العسكرية الرابعة.

و من المتوقع أن يدلي قايد صالح بتصريحات مهمة خلال هذه الزيارة ستكون لها علاقة بالأوضاع الحالية بالبلاد المتسمة بالتأزم،ناهيك عن انتظار رد قوي على قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر الذي شنّ هجومات واسعة على طرابلس ضد حكومة الوفاق الوطني بقيادة فايز السراج-التي تعترف بها الجزائر و معظم دول العالم- .

و فيما كان الجميع في المنطقة مهتم بتطورات الوضع السياسي في الجزائر عقب استقالة بوتفليقة،سارع أعلن المشير خليفة حفتر قائد الجيش الوطني الليبي إلى التحرك و التقدم  غرب البلاد بغية السيطرة على طرابلس-عاصمة حكومة الوفاق الوطني- في قرار مفاجئ و مثير للشكوك و الشبهات و جعل الخبراء و المتتبعين يتساءلون عن علاقة قرار حفتر بما يجري في الجزائر. و قال الجانب الليبي  إن تقدم قوات حفتر نحو الحدود الجزائرية كان مبرمجًا مسبقًا وتزامنه مع استقالة بوتفليقة و تأزم الوضع في الجزائر مجرد صدفة، فيما يقول آخرون إن الوضع في الجزائر عجّل من تقدم حفتر نحو العاصمة طرابلس و بالتالي الحدود الجزائرية، و هو التقدم الذين يعاقدون أنه كان بايعاز من بعض الدول الخليجية التي أزعجها الحراك الشعبي الجزائري.

و في سبتمبر 2018،توعَّدَ الجنرال حفتر الجزائر بالدخول معها في حربٍ بسبب “استغلالها الأوضاع الأمنية في ليبيا” وتجاوز جنود جزائريين الحدود الليبية؛ وهي تصريحات تأتي في وقت رافعت فيه الجزائر و لا تزال للحل السياسي دون تدخلٍ خارجيٍّ عسكري في المنطقة.

و اتهم الجنرال حفتر، خلال لقائه مع أعيان محليين في ليبيا آنذاك، الجيش الجزائري باستغلال وضع الحرب للدخول إلى الأراضي الليبية، مشيراً إلى أنه يراقب كل تحرك في التراب الليبي. وزعم أنه أوفد مبعوثاً عنه إلى السلطات الجزائرية لإبلاغها احتجاجه على ذلك، قائلاً إن السلطات الجزائرية اعتبرت ذلك فعلاً معزولاً ولن يتكرر.

ونقلت وسائل إعلام جزائرية بأنَّ تصريحات حفتر “تشكل تحديا لجهود الوساطة التي تقوم بها الجزائر بين فرقاء الأزمة الليبية التي طال أمدها، حيث سعت الجزائر منذ اندلاع الأزمة في ليبيا إلى بذل جهود لحلها، كما استقبلت العاصمة الجزائر وفودا ليبية من جميع الأطراف للوصول إلى حل يرضي الجميع”.

و يقوم الجنرال حفتر بزيارة إلى مصر، إذ التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في قصر الاتحادية بالقاهرة.
عمّــــار قـــردود