21 سبتمبر، 2020 - 18:02

لويزة حنون تُدافع عن بوتفليقة و الجنرال توفيق و تتهم قايد صالح…!

ساقت الأمينة العامة لحزب العمال ، لويزة حنون، اتهامات جديدة لا يصدقها العقل تتعلق بالمرحلة التي سبقت استقالة الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة.

وقالت في حوار جديد مع الإذاعة الخاصة “أم” إن “القائد السابق للجيش الفريق أحمد قايد صالح هو من ضغط على الرئيس بوتفليقة من أجل الترشح لعهدة انتخابية خامسة قبل أن يغير موقفه بسبب ضغط الحراك الشعبي”.

ولم تكشف حنون عن الأوراق التي كان يملكها المسؤول الأول السابق في المؤسسة العسكرية، ولكن أكدت بأن “الأمر حقيقي”.

وأفادت بأن “الرئيس عبد العزيز بوتفليقة وافق على التنحي من منصبه وأخطر بذلك قائد الجيش الفريق أحمد قايد صالح إلا أن الأخير استبق الاستقالة وقام بالإعلان عن موقف الجيش المتضمن الدعوة إلى تطبيق المادة 7 و8 من الدستور”.
وأضافت أن “الفريق الراحل أحمد قايد صالح كان يملك طموحا قويا من أجل الوصول إلى الرئاسة منذ سنة 2014، وهو أمر أكده لها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة”.

وعادت رئيسة حزب العمال للحديث عن الاجتماع الشهير الذي عقد بين السعيد بوتفليقة، شقيق الرئيس المستقيل، وبين مدير المخابرات السابق، الفريق محمد مدين، وأفادت في هذا الشأن بأن “الجنرال توفيق اقترح اسم علي بن فليس لتولي تسيير مرحلة انتقالية لمدة 6 أشهر إلا أن ذلك لقي معارضة من قبل السعيد بوتفليقة على خلفية الصراع الموجود بينه وبين شقيقه الرئيس منذ الانتخابات الرئاسية لسنة 2004”.

ومن الأسماء التي تم اقتراحها من أجل تولي تسيير مرحلة ما بعد الرئيس السابق، تضيف السياسية الجزائرية، اسم رئيس الحكومة الأسبق أحمد بن بيتور، والرئيس السابق ليامين زروال الذي حظي بالإجماع وسط الحاضرين في هذا الاجتماع.

وأشارت لوزيرة حنون إلى أنها رفضت المقترح المتعلق بمرحلة انتقالية لمدة معينة بحجة أن “المراحل الانتقالية عموما في إفريقيا تبدأ بأشهر وتنتهي بسنوات”، مضيفة أنها اقترحت “الذهاب نحو مجلس تأسيسي وإعطاء الكلمة للشعب”.

ويذكر أن قيادة الجيش على عهد قائد الأركان السابق كانت قد اتهمت الحاضرين في الاجتماع المذكور بـ”التآمر على المؤسسة العسكرية”، وهو الملف الذي أصدر القضاء العسكري أحكاما ثقيلة بالسجن في شقيق الرئيس السعيد بوتفليقة، وقائد المخابرات الأسبق محمد مدين وخلفه بشير طرطاق، وأيضا لويزة حنون.

جهاد أيوب

21 سبتمبر، 2020 - 17:17

مجلس الأمة يشارك في أشغال إجتماعين للبرلمان العربي

يشارك عبد الكريم قريشي، عضو مجلس الأمة، ورئيس لجنة الشؤون الخارجية والسياسية والأمن القومي للبرلمان العربي، في إجتماعين للبرلمان العربي.

وحسب بيان للمجلس، يشارك قريشي، في أشغال الاجتماعين العاشر والحادي عشر من دور الانعقاد الرابع للفصل التشريعي الثاني للبرلمان العربي، اليوم وغدا الثلاثاء، بواسطة تقنية التحاضر عن بعد.

سيتدارس أعضاء البرلمان العربي عدة بنود مدرجة ضمن جدول الأعمال:

  • مشاريع خطط أعمال اللجان الدائمة بالبرلمان العربي لدور الإنعقاد الأول من الفصل التشريعي الثالث (2020/2021)،
  • ترتيبات عقد الجلسة الأولى-الإفتتاحية-من دور الإنعقاد الأول للفصل التشريعي الثالث للبرلمان العربي المقرر عقدها شهر أكتوبر 2020 م
  • تقرير عن أعمال وإنجازات البرلمان العربي في الفصل التشريعي الثاني (أكتوبر2016-سبتمبر2020م).

21 سبتمبر، 2020 - 14:04

الرئيس تبون يشارك في الدورة العادية للجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة

يشارك رئيس الجمهورية عبد المجيد تبّون غدا الثلاثاء، في الدورة العادية للجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة عبر تقنية التواصل المرئي عن بعد.

وحسب بيان لرئاسة الجمهورية، اليوم الإثنين، سيلقي رئيس الجمهورية بهذه المناسبة، كلمة يحدّد فيها موقف الجزائر من قضايا الساعة الإقليمية والدولية منها قضية التطبيع مع إسرائيل وموقف الجزائر منه

كما ستتناول كلمة رئيس الجمهورية، مسألة إصلاح المنظمة الأممية وخاصة مجلس الأمن حتّى يكون أكثر عدلا في التمثيل الجهوي للقارات.

21 سبتمبر، 2020 - 13:54

هذا ما قاله رئيس النيجر لبوقادوم

بتكليف من السيد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، قام وزير الشؤون الخارجية، صبري بوقدوم، اليوم بزيارة عمل إلى جمهورية النيجر قادما من العاصمة المالية باماكو. و قد حضي وزير الشؤون الخارجية خلال هذه الزيارة باستقبال من طرف رئيس جمهورية النيجر السيد محمدو إيسوفو الذي بلغه تحيات أخيه رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون و عزم الجزائر الراسخ على تعزيز علاقات التعاون الثنائي و التشاور السياسي بين البلدين حول القضايا ذات الاهتمام المشترك لاسيما في مالي و ليبيا و التحديات الأخرى التي تعرفها المنطقة. وخلال اللقاء، جدد الرئيس إيسوفو تمسك بلاده بعلاقات التعاون مع الجزائر مشيدا بالحركية التي تعرفها و التي تتماشى مع الطابع الخاص للعلاقات التي تجمع البلدين و الشعبين الشقيقين.
كما ثمن السيد الرئيس التعاون الثنائي المثمر في عدة مجالات معربا عن رغبته في مواصلة و تعزيز التعاون في المجالات الاقتصادية لاسيما عبر الاستفادة من المشاريع المهيكلة في المنطقة، و كذا في المجال الأمني. وعبر الرئيس إيسوفوا بالمناسبة عن امتنانه البالغ و شكره العميق للجزائر و للسيد رئيس الجمهورية على التضامن المستمر للجزائر مع النيجر لاسيما لمواجهة جائحة كورونا و الكوارث الطبيعية. كما التقى السيد وزير الشؤون الخارجية بالوزير الاول لجمهورية النيجر السيد بريجي رافيني ورئيس المجلس الشعبي الوطني السيد حسيني تيني أين تم التطرق إلى سبل تعزيز التعاون بمناسبة قادم الإستحقاقات الثنائية.

21 سبتمبر، 2020 - 13:28

بوقادوم في زيارة عمل إلى النيجر

بتكليف من رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، يحل اليوم الإثنين، وزير الشؤون الخارجية، صبري بوقادوم بالنيجر في زيارة عمل.

 

عاجل