6 سبتمبر، 2019 - 12:00

“ماوكلي العربي”…أو فتى أدغال الأمازون..!

ظهر رضيع بشري في الغابة.. رضيع يحميه فهد أسود وترضعه أنثى ذئب، ثم يتولى دبّ تربيته. يسجل الدب أن الأطفال يعوزهم التركيز للنجاة من المخاطر. يقول الدب لماوكلي: عندما تهرب افعل ذلك بسرعة، لأن من يهرب هو مُهدّد بأن يصير فريسة ولا توجد فرصة ثانية في الغابة. يصطاد الفهد للضرورة فقط، لا مكان لصيادي المتعة في الغابة. القتل للمتعة عاهة بشرية فقط.

الجزائر1

يتابع المربي الحكيم: احذرْ شعبَ القردة، لأنه شعب بلا قوانين. اقبلْ نتائج كلّ رهان تدخل فيه، هذه هي النزاهة. قد يكون الخوف جوابا ذكيا في بعض الظروف.
هكذا يبدأ فيلم المخرج أندي سركيس “ماوكلي” 2018 يشرح الفيلم نظام الحكم بمنهج قانون الغاب، الذئب الذي ينتصر على الذئاب المنافسة له يصير ملكا.في النصف الثاني من الفيلم ينتقل الطفل ماوكلي من الغابة إلى المجتمع؛ كان يتناول النيئ ثم سيشرع في استهلاك المطبوخ. لكن ولاء ماوكلي لمرضعته لن يضعُف.

الجزائر1

“ماوكلي” فيلم تعرضه نيتفليكس التي تهدد هوليود، وهو مقتبس من “كتاب الأدغال” 1894 لرديارد كيبلينج. هو الكتاب القصصي الأكثر اقتباسا في السينما والتلفزيون والرسوم المتحركة. والجديد في الكتاب أنه عصرن حكايات الحيوانات مقارنة بما كتبه ابن القفع في كليلة ودمنة وما كتبه لافونتين في حكاياته.

الجزائر1

إن ماوكلي شخصية عجائبية من القرن التاسع عشر يدخل القرن الواحد والعشرين من بابه الواسع. ماوكلي أشهر من دون كيخوت، لأنه يخاطب الطفل المتواري فينا. خطاب يتغلغل في الوجدان، لأنه يملك قوة ذاتية ولا يحتاج دعاية ومهرجانات. وتجدر الإشارة إلى أن آخر اقتباس لرواية “كتاب الأدغال” بنفس العنوان 2016 قد حقق دخلا سينمائيا ملفتا بلغ حوالي مليار دولار في الولايات المتحدة وحدها. والفيلم من إخراج جون فافيرو.

الجزائر1

لكن هل سمعتم بــ”ماوكلي العربي”؟،إنه مواطن ليبي يُدعى حسين عمر حسين، ضاع في غابات الأمازون منذ العام 2012، ومنذ ذلك الحين فقدت عائلته أثره، إلى أن عثرت عليه الشرطة البرازيلية هذا الأسبوع.

الجزائر1

وبثت قنوات تلفزيونية برازيلية شريطًا وثائقيًا، ظهر فيه حسين عمر حسين وهو يعيش حياة بدائية في الغابات الكثيفة.كما بث نصر الدين عمر حسين، المقيم في ألمانيا، وهو شقيق حسين عمر حسين تسجيلا على صفحته في فيسبوك روى فيه قصة ضياع شقيقه، حيث كشف بأن شقيقه غادر ليبيا سنة 1995 نحو ألمانيا لكن أخباره انقطعت عن العائلة منذ 2012، وكل ما بلغها أنه سافر إلى البرازيل.ويقول شقيق عمر إن الأخير فقد كل وثائقه الشخصية في البرازيل نتيجة السرقة، فعاش متشردًا.

الجزائر1

وعن تفاصيل العثور عليه، قالت وسائل إعلام برازيلية إن “الحظ الحسن ابتسم لحسين” عندما التقى ذات مرة برجال شرطة فقص عليهم ظروفه فطلبوا منه أن يكتب رسالة بالخصوص لسفارة بلاده.

عندما وصلت رسالة حسين إلى السفارة الليبية بالبرازيل أجرت اتصالات مع عائلته، ثم نُقل إلى العاصمة برازيليا ومنها إلى العاصمة الليبية طرابلس ليلتقي عائلته بعد مغامرة فريدة.

عمّـــار قـــردود

6 سبتمبر، 2019 - 11:35

ﺍﻟﺨﻀﺮ ﻳﻮﺍﺻﻠﻮﻥ ﺗﺤﻀﻴﺮﺍﺗﻬﻢ ﻟﻠﻤﺒﺎﺭﺍﺓ ﺍﻟﻮﺩﻳﺔ ﺃﻣﺎﻡ ﺍﻟﺒﻨﻴﻦ

يواصل لاعبو الخضر تحضيراتهم للمباراة الودية أمام منتخب “البنين” هذا الإثنين في المركز التقني بسيدي موسى.

وشهدت الحصة التدريبية أجواء رائعة بين اللاعبين الذين ينتظرون بشغف كبير ملاقاة الجمهور الجزائري بعد الإنجاز القاري.

 

س.مصطفى

6 سبتمبر، 2019 - 11:27

مترشح لرئاسة تونس يصف السياح الجزائريين بــ”الجياع”..!

أهان أحد المترشحين للإنتخابات الرئاسية التونسية التي ستجري يوم 15 سبتمبر الجاري السياح الجزائريين الوافدين على تونس و وصفهم بــ”الجياع”،و هو تصريح خطير يستوجب رد حازم و حاسم من السلطات الجزائرية حتى و لو أن هذا “المترشح الرئاسي” لم يذكر إسم الجزائريين تصريحًا و لكنه قام بذاك تلميحًا.

ففي برنامج “الرئيس” الذي يقدمه الصحفي التونسي سمير الوافي على قناة “التاسعة تي في” أمس الخميس والذي استضاف فيه المرشح للرئاسيات “الصافي سعيد” و الذي هو حامل لمشروع قومي عروبي وصف السياح الجزائريين بــ”المليون جائع ” لما سأله المنشط عن برنامجه في مايخص قطاع السياحة، جوابه كان أن مشروعه السياحي قائم على استقطاب سياح ذوو نوعية راقية بدل من استقبال سياح من نوعية “مليون جائع” الذين يدخلون تونس فيأكلون أكل أهلها ويزاحمونهم في طرقاتهم … إلخ حيث أن هذا “المثقف” والرئيس المحتمل لتونس يرى أن السياح الجزائريين الذين يدخلون تونس يعتبرون عبئًا على البلد وخطرًا على مواطنيها، وأنهم أيضا لا يشبعون في بلدهم ما يدعوهم إلى النزوح كل صيف لتونس وهم “جياع” لإشباع بطونهم ومزاحمة إخوتهم التونسيين قوتهم.

و الغريب أن الصافي هذا عاش عدة سنوات بالجزائر التي إحتضنته و أكل حتى تخُم من خيراتها و لكنه في الأخير تنكر لخيرها و راح يصف الجزائريين بــ”الجياع” و هو لا يعلم بأنه بفضل الجزائريين الذين يتوافدون على تونس بشكل يومي لا تزال تونس واقفة و التونسيين أحياء.

الصافي سعيد هو اسم قلمي للكاتب والصحفي والروائي التونسي أحمد الصافي سعيد المولود في (22 سبتمبر 1953- ) بـقفصة في تونس. يعتبر واحدا من أهم رجال الرأي منذ 2011 خاصة بعد انتشار تعبيره “الربيع العربي” بعد أن أصبح عنوان لمرحلة التغيرات العميقة التي يمر بها العالم العربي . ترشح للانتخابات الرئاسية التونسية
في العشرينات من عمره غادر الصافي سعيد تونس إلى الجزائر، درس هناك التاريخ في كلية الآداب وكذلك الصحافة والعلوم السياسية. وفي المعهد الأعلى للصحافة حضر محاضرات ألقاها رجال إعلام بارزون زائرون مثل محمد حسنين هيكل وجون فونتان وجان دانيال وسعد زهران. وتحت تأثير بالمناخ اليساري الذي عم المثقفين في العالم وقتها، أسس في الجزائر مع مجموعة من الشباب العرب والأفارقة حركة “فولنتاريا” (تطوّع) ومن خلالها بدأ تطوافه الكبير بين القارات والمدن الكبيرة.

ذهب إلى أنغولا وقت الحرب الدائرة فيها ثم إلى كوبا والفيتنام والعراق، ووعند انتقاله إلى الأردن تعرض للاعتقال لشكوك تتعلق بعلاقاته اليسارية وزياراته لهذه البلدان. بعد تحريره بمدة قصيرة انتقل إلى بيروت حيث عايش الحرب الأهلية في لبنان بداية من العام 1976 ثم انتمى إلى الصحافة فنشر مقالاته في عدد من أشهر الصحف البيروتية. وفي نهاية الثمانينات استقر في باريس حيث بعث مجلة “الرواق 4”. بعدها أصدر مجلة “أفريكانا”. عاد إلى تونس فأصدر بالإشتراك مع مجموعة “جون أفريك” مجلة “جون أفريك بالعربية”. وبعد ثورة 14 جانفي 2011 أنشأ جريدة “عرابيا” التي كانت انطلاقتها الأولى في شكل مجلة.

ترشح الصافي سعيد كمستقل لانتخابات المجلس الـتأسيسي في أكتوبر 2011 عن ولاية قفصة ولكنه لم يحقق حلما راوده لفترة وتحمس له بكل جدية للمساهمة في كتابة دستور تونس الجديد.
من خلال مشواره الصحفي والفكري الذي حمله من تونس إلى الجزائر إلى بيروت إلى باريس فتونس مرة أخرى، وعبر مدونة كبيرة قاسمها المشترك أسلوب فريد وإعطاء مجال كاف للخيال لكي يوازي الوقائع التاريخية، يظهر مشروع الصافي سعيد متكاملا يجمع بين الأبعاد السياسية والثقافية والإستراتيجية والمستقبليات دون أن يغفل تفاصيل الحياة الشخصية لصناع القرار والعوامل الإنسانية وبعضا من مناطق الظلال التي يهملها المؤرخون.

من ناحية الكم يعد الصافي سعيد من أغزر التونسيين إنتاجًا، حيث نشر 4 روايات وعددا مهما من الكتب السياسية والإستراتيجية والتاريخية. قد يكون أهمها كتابه الموسوعي “خريف العرب” حيث تظهر جليا نظرياته في تفسير تاريخ العرب المعاصر أولا عبر سرد الحرب الدامية بين توأم العروبة والإسلام وهو الصراع الذي أعاق تأسيس الدولة الوطنية في كل البلاد العربية، ثم عبر جدلية البئر والصومعة والجنرال ليخلص إلى “مانيفستو عرابيا”. كما عرف كتابه “بورقيبة: سيرة شبه محرمة” رواجا كبيرا حيث يعد اليوم مرجعًا أساسيًا للباحثين في مسيرة أول رئيس تونسي. تقاطعت عديد من أحداث الثورة التونسية مع ما جاء في روايته “سنوات البروستاتا” التي نشرها بعد أيام فقط من الثورة. وكان قد كتبها قبل سقوط النظام ببضعة سنوات فحملت نبوءة السقوط.

عمّـــار قـــردود

6 سبتمبر، 2019 - 11:08

الثلاثاء القادم يوم عطلة مدفوعة الأجر

علم موقع الجزائر1 ان المديرية العامة للوظيفة العمومية والإصلاح الإداري اعلنتأن الثلاثاء القادم يوم عطلة مدفوع الأجر والمصادف ليوم عاشوراء من كل سنة.

 

س.مصطفى

6 سبتمبر، 2019 - 10:47

إيداع رئيس بلدية المنيعة الحبس المؤقت

حسب مصادر متطابقة أودع قاضي التحقيق بمحكمة غرداية، اليوم الجمعة، رئيس بلدية المنيعة و 7 متهمين اخرين الحبس المؤقت، من بينهم عون امن.

فيما استفاد 4 متهمين من الرقابة القضائية ومتهمين اثنين من الافراج، في قضية حرق سيارات اطارات الدولة

ووجهت للمتهمين تهم خطيرة، تتعلق بمكافحة الارهاب حسب نص المواد 87 و 87 مكرر.

إضافة الى تهم جنائية تتعلق بتكوين جمعية اشرار والتحريض والمشاركة وإفشاء اسرار وتهم اخرى.

 

س.مصطفى

5 سبتمبر، 2019 - 21:08

قاضي التحقيق يُخطر “البوشي” و11 متهمًا بانتهاء فترة حبسهم المؤقت

أخطر قاضي التحقيق المتهم كمال شيخي المدعو “البوشي” و 11 متهمًا آخر بإنتهاء فترة حبسهم المؤقت و أن موعد محاكمتهم قد حان و سيكون خلال الأيام المقبلة.

-التحرير-