24 أغسطس، 2020 - 11:15

وزير الإتصال :زمن الوصاية البيروقراطية والإدراية أدى إلى كارثة إقتصادية

أكد وزير الإتصال, الناطق الرسمي للحكومة، عمار بلحيمر، اليوم الإثنين أن عهد الوصاية البيروقراطية والإدراية وعهد الولاء أدى إلى كوارث إقتصادية يصعب تقييمها اليوم.

وقال وزير الإتصال “ليس لنا كإدارة في تسيير مؤسسة إقتصادية عمومية تخضع للقانون التجاري إنطلاقا من مبدأ الفرز بين الدولة القابضة والمسيرة للإبتعاد من النمط الإداري والبيروقراطي للتسيير”.

24 أغسطس، 2020 - 11:08

الشروع في فتح ورشات لمناقشة القانون الجديد الذي سينظم الإشهار في الجزائر

أعلن وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة، عمار بلحيمر، اليوم الاثنين، عن الشروع في فتح ورشات لمناقشة القانون الجديد الذي سينظم الإشهار في الجزائر.

وقد كشف عمار بلحيمر عن قانون آخر يتعلق بالإشهار، وهو قانون تنظيم نشاط وكالات الإتصال لإدماج القطاع الخاص في فرع الإشهار والمقاييس الإنتقالية لتوزيع الإشهار العمومي.

23 أغسطس، 2020 - 15:10

أنباء عن إنهاء مهام المديرة العامة للوكالة الوطنية لتشغيل الشباب سميرة جايدر

أفادت تسريبات عن إنهاء مهام المديرة العامة للوكالة الوطنية لتشغيل الشباب “أونساج” سميرة جايدر.

جهاد أيوب

23 أغسطس، 2020 - 14:37

ربراب يطرد عمــال Numilog الذين طالبوا بإطلاق سراحه لما كان في السجن…!

أقدم رجل الأعمال الملياردير صاحب مجمع “سيفيتال” الصناعي،يسعد براب بطرد عمــال Numilog الذين تعرضــوا للفصـل التعسفي من قبل إدارة مجمــع “سيفتال” و ذلك على خلفية مطالبهم النقابية بالرعم من أن الحــق في التنظيم النقابي يكفله القانون والمواثيق الدولية .

الجزائر1

يأتي ذلك بالرغم من أن هؤلاء العمال تحديدًا هم الذين احتجوا و تظاهروا خلال سنة 2019 للمطالبة بإطلاق سراح ربراب الذي تم سجنه في أفريل 2019 قبل أن يتم إطلاق سراحه مطلع 2020.

جهاد أيوب

23 أغسطس، 2020 - 14:27

50 ألف رعية فرنسية أجلتهم السلطات الفرنسية من الجزائر…!

تفيد بعد التسريبات أن الحكومة الفرنسية قامت بإجلاء حوالي 50 ألف رعية فرنسية من الجزائر منذ بداية تفشي وباء “كورونا” في البلاد عبر مئات الرحلات الجوية من خلال إنشاء جسر جوي بين البلدين.

و رغم أن عدد الرعايا الفرنسيين بالجزائر ليس بهذا العدد الضخم إلا أن التسريبات كشفت أن الكثير من هؤلاء الرعايا هم جزائريين متجنسون بالجنسية الفرنسية و أنهم كانوا في الجزائر للمشاركة في الحراك الذي قاموا باختراقه بعد الأسابيع الــ10 الأولى للحراك الشعبي الجزائري الحقيقي و الذي إنطلق في 22 فيفري الماضي و أغلبيتهم كانوا مكلفين بمهمة و يطبقون أجندة أجنبية.

جهاد أيوب

23 أغسطس، 2020 - 10:52

الجزائريين يغزون شاطئ نادي الصنوبر

بعد قرار رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون بفتح شاطئ إقامة الدولة نادي الصنوبر بسطاولي بالجزائر العاصمة أمام جميع المواطنين دون إستثناء, عرف هذا الشاطئ إقبالا كبيرا من طرف الجزائريين الذي توافدوا عليه من كل صوب.

وخلال زيارتنا الميدانية إلى شاطئ نادي الصنوبر, الذي كان حكرا على أبناء المسؤولين السامين وأصحاب النفوذ فقط, إلتمسنا سلوكات غير حضارية من بعض العائلات التي لم تستطع الإلتزام بقوانين الشاطئ التي تعمل بها إدارة النادي.

رغم مجانية الدخول والإلتزام الذي توصي به إدارة النادي الذي هو ليس بالأمر الصعب تنفيذه ولا يحتاج إلى مجهود وأموال كبيرة لجعله واقعا، غير أنه ظهر عند الجزائريين الذي أقبلوا على الشاطئ حلما شبيها بالمعجزة لسيطرة ذهنيات وعادات من الصعب تغييرها.

أعدادا كبيرة من المواطنين توافدت على هذا الشاطئ طيلة أيام الفتح المجاني لدرجة أن عناصر جهاز الأمن المتواجد بمدخل الشاطئ إضطرت في حدود الساعة 18سا من اليوم الأول بسبب إمتلاء موقف السيارات لإرجاع الوافدين من عائلات وأصدقاء لزيارة الشاطئ الذي ظل مغلقا لأكثر من 29 عاما أمامهم.