7 نوفمبر، 2020 - 14:49

وفاة المجاهد عبد القادر قروج المدعو “جيلالي”

توفي يوم السبت المجاهد والمحكوم عليه بالإعدام سابقا، عبد القادر قروج، المدعو جيلالي عن عمر ناهز 92 سنة على إثر مرض عضال، حسبما علم لدى أقاربه.

و تزوج المرحوم قروج الذي كان معلما بجاكلين نيتر سنة 1950 وهي معلمة ومناضلة  أصبحت لاحقا إحدى الوجوه النسوية البارزة في الثورة التحريرية.

وبعد أن أصبح من الأعضاء النشطة لكوماندوس الجزائر الكبرى، أوقف عبد القادر قروج وعُذب ثم حوكم في ديسمبر 1957 رفقة زوجته جاكلين حيث حكم عليهما بالإعدام.

قدوش مهدي. 

7 نوفمبر، 2020 - 14:42

شخص يدبح قريبه بـ”منجل” في تيزي وزو

نطق رئيس الجلسة بمحكمة الجنايات الابتدائية بمجلس قضاء تيزي وزو.أول أمس.بعقوبة 20 سنة سجنا نافذا بعد أن كانت التماسات ممثل الحق العام توقيع عقوبة الإعدام  في حق المتهم الموقوف المدعو.”ش.غ” البالغ من العمر 22 سنة  أعزب .

بناء الساكن بقرية “القلعة” التابعة لمنطقة ايت عيسى ميمون بواقنون.حيث وجهت له جناية القتل العمدي مع سبق الإصرار و الترصد إضرارا بقريبه وجاره ” ش.ف” بناء من مواليد 1982 والذي تأسست عائلته طرفا مدنيا حيث تم إلزام المتهم بدفع  لوالدي الضحية أمه “ب.ن” ووالده “ش.ل” اللذان حضرا إلى المحاكمة مبلغ مليون دينار  لكل واحد منهما .وبعد التماس النيابة عامين حبسا نافذا و عشرة ألاف دينار غرامة مالية مع الإيداع في الجلسة نطقت المحكمة ببرائته ويتعلق الأمر بالمتهم ” د.ك” بناء يبلغ من العمر 21 سنة القاطن بقرية “اغيمريون” بايت عيسي ميمون.حيث وجهت له جنحة طمس آثار الجريمة لتضليل سير العدالة وقائع القضية تعود حسبما استسيقناه من جلسة المحاكمة إلى تاريخ 24 جويلية 2019 في حدود الساعة السابعة مساءا.وبينما كان الضحية الذي يعاني من اضطرابات نفسية متواجدا بمقهى يقع بالمكان المسمى “لعزيب اوحداد” بذات المنطقة.

حتى تهجم عليه المتهم بواسطة سكين أين أصابه  بأسفل الظهر قبل أن يتدخل الحاضرين لفك الشجار بما فيهم المتهم الثاني الذي وجهت له تهمة إخفاء ذات السكين ورميه

حيث لم تعثر عليه الضبطية القضائية.وبعد خروج الضحية وهو ينزف حتى لحقه الجاني الذي قام بإحضار منجل كان في صندوق دراجته النارية   ويبلغ طول مقبض المنجل 40 سم والته الحادة عشرين سم.

حيث وجه له ضربتين تفادها الضحية لكن الثالثة أصابته على مستوى فخذه الأيسر والتي كانت السبب المباشر لوفاته حسب تقرير الطبيب الشرعي حيث تمزق الوريد و الشرايين  وبعد سقوطه أرضا انفجر بالدماء فيما فر كل الحاضرين بما فيهم عم الضحية الذي شغل مركبته وهرب بها 

حسب تأكيد الشاهد الأساسي صاحب المقهى” ل.م”  38 سنة  الذي سرد الوقائع بكل دقة.مؤكدا انه بقي بمفرده مع الضحية الذي التحق شقيقه الأكبر منه بعامين إلى عين المكان.وقد بقي المرحوم  ساقطا على الأرض وهو ينزف بغزارة لمدة تجاوزت أل 45 دقيقة  حيث لم تحضر مصالح الشرطة بالرغم من اتصاله بها وكان يجب انتظار قرابة الساعة حتى تصل الحماية المدنية التي وما إن نقلت الضحية إلى العيادة العمومية “تيقوبعين” حتى لفظ أنفاسه الأخيرة في بابها أما الجاني وبعد قتله للضحية لاذ بالفرار بدراجته النارية كما قام برمي أداة الجريمة المنجل وسط الأحراش الغابية إضافة إلى رميه لقميصه الملطخ بالدماء

  حيث استرجعتهما الضبطية القضائية كما قام بإغلاق هاتفه  ولم يتم إلقاء القبض عليه إلا في حدود الساعة العاشرة ليلا من طرف رجال الدرك الوطني.هذا وتوجد عداوة بين الضحية و المتهم

حيث تجمعهما قضايا الضرب و الجرح العمدي بالسلاح الأبيض على مستوى المحاكم وان الضحية قدم بشكوى ضد المتهم قبل حوالي شهر من الوقائع وكان ذلك بتاريخ 23 جوان  إذ قام بالاعتداء عليه رفقة شقيقه بأسلحة بيضاء على مستوى الرأس بعد اقتحامهما لمنزله العائلي وهو ما أكده والد المرحوم في المحاكمة مبرزا أن الجاني وشقيقه يمارسان رياضة “الفوفيتنام” حيث يتسغلانها للاعتداء على الآخرين .وخلال استجوابه في جلسة المحاكمة  اعترف المتهم بما نسب إليه إلا انه صرح لم يتعمد قتل الضحية قائلا أن هذا الأخير قد قام ببزقه وسبه واستفزازه وهو ما نفاه بشدة الشاهد الأساسي. أما المتهم الثاني أنكر ما نسب إليه قائلا أن سبب تدخله هو فك الشجار وليس إخفاء السكين الذي اعترف بنزعه فأحيانا يقول من يد الضحية وأحيانا أخرى من يد صديقه الجاني زاعما انه لا يتذكر  حيث تضاربت تصريحاته علما انه ومع بداية التحقيق أكد أن السكين كان يحمله صديقه المتهم .

حياة.ا

7 نوفمبر، 2020 - 14:03

إنطلاق تسجيلات الموسم الجديد لدخول التكوين المهني

تنطلق الأحد التسجيلات الخاصة بالالتحاق بالمؤسسات التكوينية, تحسبا للدخول التكويني للسنة الدراسية 2020-2021 , الذي سيكون يوم 15 نوفمبر , حسب ما علم السبت من وزارة التكوين والتعليم المهنيين.

وحسبما علم من وزارة التكوين والتعليم المهنيين فإن التسجيلات تتواصل إلى غاية 15 فيفري المقبل وأن الوزارة توفر لهذا الدخول 538 ألف مقعد بيداغوجي, موزعة على 1.207 مؤسسة تكوينية تابعة للقطاع, وأزيد من 700 مؤسسة خاصة معتمدة.

قدوش مهدي.

7 نوفمبر، 2020 - 13:48

غرس 11,5 مليون شجرة منذ سنة 2019

تم غرس حوالي 11,5 مليون شجيرة في إطار تنفيذ الخطة الوطنية لإعادة التشجير “شجرة لكل مواطن” والتي أُطلقت في 2019, حسب ما أفاد به يوم السبت بالجزائر العاصمة وزير الفلاحة والتنمية الريفية, عبد الحميد حمداني.

وتمثل هذه الحصيلة نسبة تقدم تقارب 27 بالمائة من الهدف الإجمالي الذي ترمي إليه الحملة وهو 43 مليون شجيرة, وفقا للأرقام التي عرضها السيد حمداني خلال جلسة إستماع بلجنة المالية والميزانية للمجلس الشعبي الوطني والمندرجة في إطار مناقشة مشروع قانون المالية لـ2021.

وفي مجال إستصلاح الأراضي الغابية, تم منح تراخيص لإستغلال المحيطات الغابية بموجب قرارات وزارية في الفترة بين 2010و2020 في 31 ولاية بمساحة إجمالية ممنوحة تبلغ 12.716 هكتار حسب الوزير الذي أضاف بأن المساحة المُستصلحة فعلا تقدر ب8.824 هكتار فيما يبلغ عدد المستفيدين 3.645 مستغل.     وبالنسبة لغابات الترفيه, تظهر الحصيلة المعروضة لفترة بين 2017 و2019 ان القطاع تمكن من تحديد 259 موقع موزع على 39 ولاية.

وأضاف الوزير أن عدد القرارات الصادرة فعليا في صدد إستغلال المحيطات الغابية قد بلغ 141 قرار تم على إثرها منح 74 غابة ترفيهية منها 69 غابة منحت بموجب مقررات من الولاة ضمن 29 ولاية.

قدوش مهدي. 

7 نوفمبر، 2020 - 13:40

جراد يتوعد أعداء الحياة والمتربصين بالوطن

كتب الوزير الأول، عبد العزيز جرادعلى فايسبوك ان الغابات رأسمال اقتصادي وبيئي للجزائريين كافة، مُشددا على عدم التفريط فيها

و قال الوزير الاول : “سنواجه الحرائق الطبيعية بالتشجير، وكل شجرة ضاعت سنعوضها، أما ما أثبتت التحقيقات أنه مدبر ومقصود فلن نتسامح مع أعداء الحياة والمتربصين بالوطن”.

ووجه جراد، تحية تقدير لرجال الحماية المدنية وحراس الغابات على شجاعتهم وإخلاصهم وتجنّدهم لصالح الوطن والمواطن.

وذكر الوزير الأول، بحديث نبينا عليه الصلاة والسلام، حول تعمير الأرض، وأن لا نفسد فيها بعد صلاحها:

قال رسول الله صلى الله عيله وسلم: “إن قامتِ الساعةُ و في يدِ أحدِكم فسيلةً، فإن استطاعَ أن لا تقومَ حتى يغرِسَها فليغرِسْها”.

 

 

7 نوفمبر، 2020 - 13:33

توقعات إنتاج عالمي قياسي للحبوب

أفادت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (الفاو) في تقريرها الأخير عن الإمدادات والطلب على الحبوب, أنه من المتوقع ان يصل الإنتاج العالمي من الحبوب إلى مستوى قياسي قدره 2.750 مليون طن, متجاوزًا بذلك إنتاج عام 2019 بنسبة 1,6 في المائة.

و أوضح التقرير الصادر نهاية الأسبوع أنه بالرغم من تخفيض المنظمة في أحدث موجز عن إمدادات الحبوب والطلب عليها توقعاتها بشأن إنتاج الحبوب لعام 2020 للشهر الثاني على التوالي، بحوالي 13 مليون طن، بناءً على توقعات إنخفاض الإنتاج العالمي من الحبوب الخشنة, إلا أنه من المتوقع أن يصل الإنتاج العالمي من الحبوب إلى مستوى قياسي قدره 2.750 مليون طن, متجاوزا بذلك إنتاج عام 2019 بنسبة 1,6 في المائة”.

وأوضحت المنظمة الأممية أن الإنخفاض في توقعات الإنتاج العالمي من الحبوب الخشنة يعكس التوقعات المنخفضة لإنتاج الذرة في الإتحاد الأوروبي وأوكرانيا.

وقد رفعت المنظمة بشكل طفيف تقديراتها للإستخدام الإجمالي العالمي للحبوب في الفترة 2020-2021  إلى 2.745 مليون طن, ما يمثل زيادة بنسبة 1,9 في المائة عن مستوى الفترة 2019-2020, ويعزى ذلك في الغالب إلى المراجعات إلى الأعلى لإستهلاك القمح في الإتحاد الأوروبي.

وقد خفضت المنظمة توقعاتها للمخزونات العالمية من الحبوب بنهاية المواسم في عام 2021 بمقدار 13.6 ملايين طن منذ أكتوبر, لتصل إلى 876 مليون طن وهي الآن أقل من الرقم القياسي المسجل خلال الفترة 2017/2018.

ويبلغ المعدل العالمي لمخزونات الحبوب إلى استخدامها في الفترة 2020/2021 نسبة 31,1 في المائة, مما لا يزال يسلط الضوء على توقعات مريحة نسبيًا للإمدادات العالمية في الموسم الجديد.

من جهة اخرى, تتوقع المنظمة أن تزداد التجارة العالمية بالحبوب خلال الفترة 2020-2021 بنسبة 3,0 في المائة قياسًا إلى الفترة 2019-2020, لتصل إلى 451 مليون طن مع توقع حدوث زيادات بالنسبة إلى جميع الحبوب الرئيسية، وفي طليعتها زيادة متوقعة بنسبة 4,7 في المائة في التجارة العالمية بالحبوب الخشنة.

قدوش مهدي.