17 سبتمبر، 2020 - 19:25

الداعية الإماراتي وسيم يوسف يهاجم حماس ويدافع عن إسرائيل…!

مجددًا تسبب الداعية الإماراتي، وسيم يوسف، في إثارة غضبا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن هاجم حركة حماس الفلسطينية، عشية توقيع اتفاق التطبيع بين الإمارات والبحرين وإسرائيل يوم الثلاثاء في واشنطن.

وقال يوسف الذي بارك التطبيع مع إسرائيل، في تغريدة على حسابه في تويتر: “قامت حماس بضرب صواريخ تجاه اسرائيل! تزامناً مع توقيع معاهدة السلام في أمريكا”.

الجزائر1

وأضاف: “حينما تقوم اسرائيل بالرد على صواريخ حماس، سيتباكى أنصار حماس ويصرخون للعرب: وين الملايين! وطبعاً الضحية أطفال ونساء وأبرياء غزة بسبب تصرفات رعناء حمقاء من حزب حماس الإرهابي”.
تغريدة يوسف هذه جاءت بعد إصابة إسرائيلييْن بجروح إثر سقوط صاروخ أطلق من قطاع غزة على مدينة أشدود المحتلة، الثلاثاء، تزامنا مع توقيع اتفاقيات التطبيع بين أبو ظبي والمنامة وتل أبيب.

وشنّت قوات الاحتلال غارات جوية على مواقع للمقاومة الفلسطينية في قطاع غزة. فيما أعلنت سرايا القدس، الجناح المسلح لحركة الجهاد الإسلامي، أنها أطلق صواريخ على مستوطنات محاذية للقطاع، ردا على القصف الإسرائيلي.

ولاقت تغريدة يوسف غضبا واسعا من الناشطين على تويتر، الذين استنكروا المستوى الذي وصل إليه الداعية الإماراتي في تبرير التطبيع مع كيان الاحتلال، متجاهلا كل الجرائم الإسرائيلية بحق الفلسطينيين.
وفي وقت سابق، قدم اعتذاره لكل إسرائيلي أساء إليه في الماضي، وذلك بعد أيام من توقيع اتفاقية للتطبيع بين الإمارات وإسرائيل.

وفي سلسلة تغريدات ليوسف، جاء: “عندما رأيت بعض الفلسطينيين يحرقون علم بلدي بسبب معاهدة السلام مع إسرائيل قررت أن أعتذر لكل رجل إسرائيلي إذا أسأت له في الماضي”.

وكتب: “السلطة وحماس وفتح والجهاد يتاجرون بالقضية الفلسطينية منذ 70 عاما وحان الوقت الآن للسلام ووضع حد لتجار الموت ولصوص الأموال والتبرعات”.

جهاد أيوب

17 سبتمبر، 2020 - 19:17

“خذني زيارة تل أبيب” أغنية إماراتية إحتفاءًا بإسرائيل…!

أثارت أغنية تحتفي بالتطبيع مع إسرائيل، تم بثها اليوم على موقع يوتيوب ومنصات التواصل الاجتماعي، جدلاً واسعًا بين نشطاء ومغردين.

وتقول كلمات الأغنية التي حملت عنوان”عاشت إمارات السلام”: “خذني زيارة لتل أبيب.. أرجوك يالنشمي اللبيب. أنا بدوي ونهجي رهيب عاشت إمارات السلام.. عز العرب عز الشعوب.. والقدس قدسي.. والدروب أدلها من كل صوب.. عاشت إمارات السلام”.

وتأتي الأغنية بعد يوم واحد من توقيع الإمارات والبحرين اتفاقيتي التطبيع مع إسرائيل في واشنطن برعاية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

ووصف مغردون القائمين على الأغنية بالـ”المغمورين في الوسط الفني الإماراتي”. وهي من كلمات عبد الله المهري، وأداء خالد العبدولي ويحيى المهري.
وفيما تداول نشطاء إماراتيون وعرب الأغنية التي قالوا إنها “إهداء من الإمارات إلى إسرائيل”. اعتبر آخرون ضد التطبيع، أنها مسيئة بحق كل إماراتي.

جهاد أيوب

17 سبتمبر، 2020 - 13:17

توقيف مدنس المصاحف في ولاية النعامة

بلغ الجزائر1 من مصادر رسمية ان المشعوذ الذي كان يقوم بتدنيس المصحف الشريف تم توقيفه ، وهو الان في قبضة الشرطة مع العثور على صور ضحايا مورست عليهم الشعوذة
وجاء ذلك بعد متابعة القضية من قبل فرقة البحث و التدخل(BRÎ) النعامة ، التي  تتمكن من توقيف شخص ستيني يمتهن الشعوذة والسحر عن طريق تدنيس المصحف الشريف بمسكنه العائلي بمدينة المشرية

مطماطي

17 سبتمبر، 2020 - 12:32

هذا هو السؤال المطروح على الناخبين للإدلاء برأيهم يوم الفاتح من نوفمبر

بلغ موقع الجزائر1 انه صدر في العدد الأخير من الجريدة الرسمية المرسوم الرئاسي المتضمن استدعاء الهيئة الانتخابية للاستفتاء المتعلق بمشروع تعديل الدستور.

وتضمن المرسوم الكيفية التي يتم بها الاستفتاء.

*يستدعى الناخبون والناخبات للإدلاء برأيهم عن طريق الاستفتاء حول مشروع تعديل الدستور وذلك يوم الأحد أول نوفمبر سنة 2020

*توضع تحت تصرف كل ناخب ورقتان للتصويت.

السؤال المطروح على الناخبين والناخبات هو :

“هل أنتم موافقون على مشروع تعديل الدستور، المطروح عليكم؟”.

وتردف المادة ” – إذا كنتم موافقين أجيبوا ب “نعم” (الورقة البيضاء).

إذا كنتم غير موافقين أجيبوا ب “لا” (الورقة الزرقاء).

عاجل