4 مارس، 2020 - 18:23

وفد عن البرلماني الدنماركي يزور مجلس الأمة

استقبل السيد رشيد عاشور، رئيس لجنة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي والـجـالـيـة الجزائرية في الخارج بمـجـلـس الأمة بـمعية أعـضـاء مـن ذات اللـجـنـة، الـيـوم الأربـعـاء  السيدة Eva Kjer Hansen،  رئيسة لجنة الشؤون الأوروبية بالبرلمان الدنماركي والوفد المرافق لها.

 

 الطرفان أبديا استعدادًا لتبادل الخبرات فيما بين البلدين، والعمل على مرافقة العمل الحكومي من أجل تدعيم المبادلات على جميع المستويات والمجالات لاسيما الاقتصادية، التجارية، الاجتماعية، الثقافية والسياحية، وتعزيز الاستثمارات.

     في هذا السياق، ذكّر الوفد الدنماركي بالدور الذي تلعبه الجزائر في الدفاع عن حقوق اللاجئين لدى المفوضية الأممية المكلفة بهذا الملف الإنساني، وبالمجهودات التي تبذلها في مجال حقوق الإنسان وكذا مبادرتها التي تبنتها لجمع الفرقاء في ليبيا ومالي ….. وفيمـا يخص القضية الصحراوية فقد أكد الجانب الدنماركي على أهمية تطبيق وتكريس القرارات الأممية الصادرة حول هذه القضية ووضعها حيز التطبيق….

      للعلم فقد عبر الوفد البرلماني الدنماركي في مستهل هذه المقابلة عن كبير تقديره للطابع السلمي والحضاري الذي اتسم به الحراك الشعبي في الجزائر.

 

س.مصطفى

4 مارس، 2020 - 18:16

الحصيلة الأمنية لأمن ولاية أدرار

في إطار محاربة الجريمة والحفاظ على أمن وسلامة المواطنين بولاية أدرار، كشفت خلية الإعلام والاتصال بأمن ولاية أدرارالمصلحة الولائية شرطة القضائية بأمن ولاية أدرار عن تسجيل34 قضية خاصة بالجنايات والجنح الماسة بالأشخاص تورط فيها 35 شخص حلت منها 30 قضية خلال شهر فبراير المنقضي، بالإضافة إلى 34 قضية خاصة بالجنايات والجنح الماسة بالممتلكات تورط فيها 23 شخص.
وضمن نفس الإطار تم تسجيل 12 قضية خاصة بالجنايات والجنح ضد الشيء العمومي تورط فيها 25 شخص حلت جميعها.
وفي مجال  الجرائم الاقتصادية والمالية أضاف نفس المصدر بأنه  تم تسجيل14 قضية  تورط فيها15 شخص حلت منها 13 قضية .
كما سجلت فرقة مكافحة المخدرات التابعة لنفس المصلحةخلال نفس الفترة  07 قضايا خاصة بالمخدرات والمؤثرات العقلية تورط فيها09 أشخاص حلت جميعها.
م.حني

4 مارس، 2020 - 15:12

كريم يونس يحدد معالم مؤسسة وسيط الجمهورية

كشف وسيط الجمهورية كريم يونس ، اليوم ،أن عمل المؤسسة التي يُشرف عليها سيكون من خلال اقتراح الإجراءات الكفيلة بالتخفيف والقضاء على البيروقراطية والفساد

وذكر أيضا ، أن سبب إنشاء رئيس الجمهورية لمؤسسة وسيط الجمهورية يوم 17 فيفري الماضي، موضحا  إلى أهمية الدور الذي أُسند لهذه المؤسسة لاسيما محاربة الفساد في أوساط الإدارة المركزية والمحلية والمرافق العمومية و القطاع الخاص الذي يقوم بتأدية خدمات عمومية.

مؤكدا في كلمة ألقاها خلال  تفاعلية حول “آثار الفساد على التمتع بحقوق الإنسان”: “أن هيئته ستتلقى كذلك الشكاوي التي قد تثير مسائل تتعلق بالفساد الإداري والتحقيق فيها وإعلام الجهات المعنية بما يمكن اتخاذه من إجراءات”،بلإضافة إلى مواصلة مكافحة هذه الآفة سيكون في قلب المشروع السياسي لرئيس الجمهورية ، وذلك للوصول إلى التنمية  الإقتصادية وفي محيط شفاف ونزيه .

عاجل