30 ديسمبر، 2020 - 14:31

60 مليار دولار تتداول في “السكوار”

كشف رئيس الكنفدرالية الجزائرية سامي عقلي، اليوم الأربعاء، أن 60مليار دولار يتم تداولها في السوق السوداء.

وأشار سامي عقلي من خلال تصريح له للإذاعة الوطنية، أن السوق السوداء تعتبر تهديدا كبيرا على السوق الوطني.

و أضاف أيضا، أن الأزمة التي عاشتها الجزائر ستجعل من هذه الأسواق أكثر قوة.

في الأخير، أصر عقلي على ضرورة الفوز بثقة المتعاملين الإقتصاديين، لأن هذه الفترة الصعبة تتطلب العمل لضمان الأمن و السيادة الوطنية.

لامية زيلال

30 ديسمبر، 2020 - 13:56

إنفجار مطار”عدن” الدولي

 3 انفجارات في مطار عدن،  اليوم الأربعاء، وذلك بعد قليل من وصول طائرة تنقل الحكومة اليمنية الجديدة، التي كان من المفترض أن تستأنف عملها اليوم في العاصمة اليمنية المؤقتة.

و قد أوضح أن 3 قذائف استهدفت صالة المطار، بحسب ما نقل عن مصدر عسكري، في حين رجحت مصادر من داخل المطار احتمال أن يكون الهجوم نفذ عبر طائرات مسيرة.

كما أكد أن أياً من أعضاء الحكومة لم يصب بأذى، وتم نقل رئيسها “معين عبد الملك”

وبقية الوزراء بسلام إلى القصر الرئاسي بالمدينة، إلا أنه أشار إلى وقوع عدد كبير من الإصابات والجرحى والقتلى في الهجوم المفاجئ.

وأفادت المعلومات الأولية بوقوع 25 قتيلاً وجريحا في الهجوم.

يذكر أن الحكومة الجديدة أبصرت النور في 18 ديسمبر الجاري، بعد الانتهاء من تنفيذ الشق العسكري لاتفاق الرياض، وتولى رئاستها معين عبدالملك، فيما تم اختيار محمد علي المقدشي وزيراً للدفاع، واللواء الركن إبراهيم علي أحمد حيدان وزيراً للداخلية، وحمد عوض بن مبارك وزيراً للخارجية.

 

سوهيلةبوعياد.

30 ديسمبر، 2020 - 13:26

مناد يرفع وتيرة العمل في تربص الشلف

يواصل فريق إتحاد الحراش تربصه المقام بفندق لافالي بمدينة الشلف, تحت قيادة المدرب جمال مناد والمحضر البدني سايح, بوتيرة 3 حصص تدريبية في اليوم.

ويعمل مناد في هذا التربص على الجانب البدني الذي سيلعب دورا بارزا هذا الموسم, محاولا إرجاع الرثم للاعبيه بعد توقف دام ثمانية أشهر, خاصةً أن الفريق مقبل على ماراطون حقيقي من المباريات, حيث أن إنطلاق الموسم الكروي للقسم الثاني سيكون يوم 12 فيفري ومرحلة الذهاب ستنتهي يوم 9 أفريل, وبهذا ستلعب “السمسم” مبارتين في الأسبوع.

وللتذكير فإن المكتب الفيدرالي قد حدد نظام منافسة جديد بثلاث مجموعات (شرق وغرب ووسط) وكل مجموعة تضم 12 فريق.

و الصفراء ستواجه الفرق التالية :
رائد القبة ؛ أمل الأربعاء ؛ إتحاد البليدة ؛ وداد بوفاريك ؛ نجم بن عكنون ؛ شبيبة بجاية ؛ مولودية بجاية ؛ وفاق المسيلة ؛ امل بوسعادة ؛ إتحاد الأخضرية ؛ شباب بني ثور
وسيتم الكشف عن رزنامة القسم الثاني يوم غد الخميس في مقر رابطة الهواة
قدوش مهدي.

 

30 ديسمبر، 2020 - 13:04

الإعتراف بالصحراء الغربية شرط أساسي للمفاوضات مع المغرب

 أكد الناطق الرسمي باسم الحكومة الصحراوية، وزير الإعلام حمادة سلمى الداف، يوم أمس الثلاثاء، أن الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية لا تعترض على الحلول السلمية لكن لنتعود إلى طاولة المفاوضات مع المغرب إلا في حال اعتراف المغرب بها كدولة ذات سيادة وكاملة العضوية في الاتحاد الإفريقي.

وأوضح السد سلمى الداف، في تصريح له، أن “الجمهورية الصحراوية لا تعترض على الحلول السلمية، بل هي مقتنعة بأن الحل السلمي يبقى الغاية الأولى”، غير أنها مصرة على مواصلة الكفاح المسلح الذي يحظى بدعم كبير من الشعب الصحراوي.

وتعليقا على دعوة الاتحاد الإفريقي خلال قمته الأخيرة طرفي النزاع في الصحراء الغربية لتهيئة الظروف من أجل العودة إلى طاولة المفاوضات، أكد المسؤول الصحراوي، استعداد الجمهورية الصحراوية “للجلوس من جديد إلى طاولة المفاوضات مع المغرب والعمل على إعادة بعث اتفاق وقف إطلاق النار، لكن شريطة  تسليم واعتراف المغرب بوجود دولة الصحراء الغربية، وتعامله معها كدولة ذات سيادة عضو بالاتحاد الإفريقي”.

وفي حال تنصل المغرب عن ذلك، فإن “الحل الوحيد يبقى الانسحاب من الأراضي الصحراوية المحتلة”، يضيف الناطق باسم الحكومة الصحراوية.

وكان الاتحاد الإفريقي قد طالب – خلال قمته الاستثنائية ال14 التي عقدت افتراضيا مطلع ديسمبر الجاري، تحت شعار “إسكات صوت البنادق” في ال6 ديسمبر الجاري، – مجلس السلم والأمن الإفريقي، تقديم المساهمات المتوقعة من الاتحاد الإفريقي، دعما جهود الأمم المتحدة، للدفع بطرفي النزاع (المغرب والجمهورية الصحراوية)، الدولتين العضوتين في المنظمة الإفريقية، إلى “معالجة الوضع الحالي من أجل تهيئة الظروف لوقف إطلاق النار الجديد والتوصل إلى حل عادل ودائم للنزاع، وفقا للقرارات ذات الصلة الصادرة عن الاتحاد الإفريقي والأمم المتحدة، وكذا أهداف ومبادئ القانون التأسيسي للاتحاد الإفريقي، بما يسمح لشعب الصحراء الغربية بتقرير مصيره”.

وفي رد له على سؤال حول إمكانية استئناف المفاوضات في غياب مبعوث أممي، أكد السيد سلمى الداف، أن وجود هذا الأخير “ليس ضروريا لاستئناف المحادثات”، كونه يبقى مجرد “وسيط” في مسألة التسوية.

وشدد في السياق على أن “من يصنع الفرق في حقيقة الأمر هو مجلس الأمن الدولي، الذي للأسف ، لم يتخلص بعد من عقدة وجود أعضاء دائمين يعرقلون مسار التسوية في الصحراء الغربية و إرساء السلم في المنطقة”.

وفيما يتعلق بتطورات الأوضاع على جبهة القتال – على إثر خرق الجيش المغربي لوقف إطلاق النار في 13 نوفمبر الماضي – أكد الناطق باسم الحكومة الصحراوية، أن “معنويات الجندي الصحراوي، في أكثر من القمة”، فبالإضافة إلى “الانتصارات التي يحققها على الجبهة، فإنه يحظى بدعم كبير من الشعب الصحراوي الذي يقف وراءه وقفة رجل واحد”.

ميلس عبد الرؤوف

30 ديسمبر، 2020 - 12:50

إضرام النار في رئيس بلدية باتنة…

قام صبيحة اليوم مواطن من بلدية سفيان بإضرام النار على رئيس البلدية داخل مكتبه و هذا بسكب البنزين عليه.
و قد أصيب بحروق و تم نقله على جناح السرعة في حالة حرجة إلى مستشفى “نقاوس” ثم تم تحويله إلى المستشفى الجامعي بـ “باتنة” و يقال أن حالته الصحية مستقرة لحد الآن، نتج هذا عن غضب المحتجون عن السكن الريفي.
عبد الماليك شرفاوي.

30 ديسمبر، 2020 - 12:38

رئيس الكنفدرالية الجزائرية لأرباب العمل:”2021 ستكون سنة الرهانات لتجنب إنكماش الإقتصاد”

أكد رئيس الكنفدرالية الجزائرية لأرباب العمل سامي عاقلي, أن السنة القادمة 2021 ستكون سنة الرهانات لتجنب إنكماش الإقتصاد, والإسراع في تطبيق النموذج الإقتصادي الجديد الذي يعتبر حتمية وليس خيارا.

وأوضح سامي عاقلي خلال نزوله ضيفا على القناة الأولى هذا الأربعاء أن “سنة 2020 كانت صعبة من جميع الجوانب, خاصة على الإقتصاد الوطني بسبب الجائحة الصحية التي قد تؤدي إلى زوال عدة قطاعات على غرار ميدان الخدمات السياحة والأشغال العمومية”.

وأضاف أنه “يجب إتخاذ قرارات شجاعة وسريعة, تترجم الحقيقة التي يعيشها الإقتصاد الوطني” مشيرا إلى أن “القرارات التي إتخذت في 2020 غير كافية لأنها عرفت تأخرا كبيرا وتماطلا في التنفيذ بسبب البيروقراطية”.

وفي ذات السياق أشار عاقلي إلى أن “الرهان الحالي يتمثل في كيفية إنجاح سنة 2021 لتكون سنة النهوض بالإقتصاد الجزائري بعيدا عن الريع”.

قدوش مهدي.

عاجل