28 يوليو، 2020 - 14:12

Ooredoo تتمنى عيد أضحى مبارك للجزائريين

تغتنم Ooredoo المؤسسة المُواطنة مناسبة عيد الأضحى المبارك لتقديم أحر تهانيها للجزائريين.في رسالته التهنيئية بهذه المناسبة،

 

وفي رسالته التهنئية قال نائب المدير العام لـ Ooredoo، السيد بسام آل ابراهيم: “يسعدني أن أتقدم، باسمي وباسم جميع موظفي Ooredoo، أخلص تمنياتنا بالرقي والازدهار وخاصة الصحة للجزائريين. إن الظروف الصحية الراهنة التي تعاني منها الجزائر على غرار جميع بلدان العالم بعد انتشار فيروس كورونا تستلزم منا الاحتفال بالعيد ومقاسمة هذه الفرحة مع العائلة مع احترام تدابير الوقاية والسلامة. “

 

وفاء لطابعها المجتمعي تؤكد Ooredoo التزامها داخل المجتمع الجزائري، من خلال مشاركة احتفالاتها ومناسباتها مع الشعب الجزائري.

 

 

 صح عيدكم!

 

28 يوليو، 2020 - 14:09

‫ صبري بوقدوم يستقبل وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان ⁦‪‬⁩ 

التقى وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم اليوم الثلاثاء  وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان ⁦‪‬⁩ .

حيث أجرى الطرفان مباحثات رسمية تناولت العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وسبل تعزيزها والأوضاع الإقليمية والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

 

ف.سمير

28 يوليو، 2020 - 13:40

رئيس الجمهورية تبون يستقبل وزير الخارجية السعودي

إستقبل رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون اليوم الثلاثاء وزير الخارجية السعودي الأمير ⁧‫فيصل بن فرحان‬⁩.

وقد تطرق رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون رفقة وزير الخارجية السعودي إلى العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وسبل تعزيزها والأوضاع الإقليمية والقضايا ذات الإهتمام المشترك .

28 يوليو، 2020 - 13:21

كورونا يعاود التفشي في الصين

سجلت الصين التي ظهر فيها الوباء للمرة الأولى اليوم الثلاثاء 68 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، في أعلى حصيلة يومية منذ أفريل الفارط.

وذكرت لجنة الصحة الوطنية أن عدد الإصابات الجديدة بلغ 68 حالة معظمها من إقليم شينجيانغ الذي باتت عاصمته أورومتشي بؤرة تفش جديدة للوباء.

فيما تصاحب هذا الارتفاع الكبير مع زيادة الإصابات في بلاد آسيوية وأوروبية عديدة مثل هونغ كونغ وأستراليا وإسبانيا فيما يعتقد أنه موجة ثانية من إنتشار الوباء في حين تخطى عدد الإصابات في العالم بأجمعه 16 مليون حالة إصابة بكورونا.

28 يوليو، 2020 - 13:13

العمارية …مجلس بلدي غائب والمواطن هو الحلقة الأضعف

بعد الكثير من المشاكل، في مدينة 3200 شهيد والتي كان أبرزها التوزيع غير العادل للسكنات الإجتماعية وتورط عديد المسؤولين في عملية التوزيع التي كادت أن تؤدي بحياة شباب البلدية وحتى رجال الأمن الوطني وهذا بعد إشتباكات عنيفة ومناوشات دامت قرابة الأربعة أيام متتالية.
انتقد المنتخِبون في بلدية العمارية نشاط المجلس البلدي، معتبرين أن حصيلته هي الأضعف منذ عقود، خاصة أن أغلب المشاريع المندرجة ضمن المخطط البلدي للتنمية لم تكتمل بعد ان وجدت ، أو انطلقت وما تزال معطلة، حيث بقيت العديد من المشاريع حبيس الأدراج. كما تحدّثوا عن ميزانيات بقيت مجمدة دون إنفاقها،او انفاقها في غير محلها ،ودون مراعات إحتياجات البلدية وهو ما اعتبروه عجزا واضحا من المجلس في تسيير شؤون البلدية، التي تراجعت ـ حسبهم- في السنتين الأخيرتين، مقارنة مع باقي بلديات الولاية التي تشهد حركة كبيرة على غرار بلديات البرواقية وعين بوسيف وقصر البوخاري .
أما بالنسبة للمشاريع المنجزة، فإنّها لم تخدم المواطن، رغم الأغلفة المالية الكبيرة المرصودة، فمشاريع المساحات الخضراء التي استهلكت الملايير، لا أثر ولا وجود لها ميدانيا، كما تعيش المدارس وضعية كارثية،وحتى شوارع المدينة أصبحت كارثية نتيجة الإهمال واللامبالات من طرف المسؤولين.
كما عبر العديد من المواطنين عن إمتعاضهم الشديد للغياب الشبه كلي والغير مفهوم لمسؤلي البلدية. والسلطات المحلية خلال أزمة كورونا رغم التوصيات الحثيثة والمتواصلة للسلطات العليا في البلاد وعلى رأسهم رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون … هذا وعبر سكان المناطق الريفية وعلى رأسهم منطقة أولاد تركي مسقط رأس العقيد الشهيد سي الطيب الجغلالي والتي زارها وزير الفلاحة الأسبق شريف عوماري أخر مرة ، عن سخطهم الكبير من المجلس البلدي المنتخب خصوصا مع حاجتهم الماسة للربط بشبكة الكهرباء وكذا فتح طرقات من شأنها التخفيف عن معاناتهم اليومية لإنجاز مختلف أشغالهم الفلاحية وكذا الحاجة الماسة للربط بشبكة المياه المارة من هناك. هذا ورغم كل هذه الإهمال والتسيب الذي تعيشه بلدية العمارية مزال شباب ومواطنوا هاته البلدية وكلهم أمل وثقة في لفتة من السلطات العليا في البلاد للنظر في حالتهم الكارثية

28 يوليو، 2020 - 13:00

الطيب لوح أمام العدالة

 مثل، وزير العدل السابق، الطيب لوح، اليوم الثلاثاء أمام قاضي التحقيق بمحكمة سيدي امحمد، بالجزائر العاصمة.

وزير العدل السابق يواجه عقوبات تصل مجملها إلى 20 سنة وتتعلق بتهم منها إعاقة السير الحسن للعدالة وإساءة إستغلال الوظيفة.

عاجل